النقرات٤٣
ar.news

خدعة "الحالة فردية" : الكاردينال ماركس يبارك الأزواج مثلي الجنس

حث كاردينال ميونيخ راينهارد ماركس، 64 عاما، قساوسته على إعطاء المثليين "تشجيعا طقوسيا" [بالألمانية: " Zuspruch"] مضيفا: "أنا لا أرى أي مشاكل في ذلك".

وقال ماركس في حديثه إلى Bayerischer Rundfunk (3 فبراير/شباط) إنه لا يريد أن تُفهم كلماته على أنها موافقة عامة على مباركة زواج المثليين، على الرغم من أن هذا هو بالضبط النتيجة التي يتسبب فيها تصريحه، وماركس يعرف ذلك.

وأجاب ماركس على سؤال حول ما إذا كان يمكن أن يبارك الأزواج المثليين بالقول: "نعم، لا توجد حلول عامة"، فهو يريد أن يبارك زواج المثليين بخدعة "كل حالة على حدة" ويدعي أن مباركة زواج المثليين يدخل ضمن تلك الأشياء " التي لا يمكن تنظيمها " على الرغم من أن الكنيسة والإنجيل يعتبر كل فعل مثلي جنسيا خطيئة مميتة.

ومع ذلك، يريد ماركس أن يثقل قساوسة الرعية بقرار مباركة الأزواج المثليين [الفاسدين للغاية] بشكل خطير من عدمه. وقريبا سيكون رفض مباركة الأزواج المثليين سببا في طرد القساوسة في ألمانيا.

#newsYoqzveghab