Clicks38
ar.news

صندوق الخدع: الكاردينال ماركس يريد إلغاء البتولة الكهنوتية

يريد الكاردينال ميونيخ راينهارد ماركس السماح بقساوسة متزوجين "تحت ظروف معينة" و "في مناطق معينة".

وتسمى الإطاحة الانتقائية بالطريقة الكنسية للحياة "الخدعة المنفردة".

وبخصوص مجمع الأمازون الأسقفي المرتقب، الذي يتم تمويله بشكل أساس من قبل الأساقفة الألمان ومنظمات الإغاثة التابعة لهم، أعلن ماركس لموقع Faz.net (8 سبتمبر/أيلول) أنه لن يكون هناك "طريق مسار خاص لألمانيا". وفي الوقت نفسه طالب بمسارات معينة من أجل "مناطق معينة".

وتسمى طريقة تقديم طلب برفضه "خدعة التناقض".

وبالإضافة إلى ذلك، نثر ماركس كالعادة الرماد على العيون، قائلاً إن السؤال "ليس عن البتولة الكهنوتية وحدها"، بل حول "مستقبل أسلوب الحياة الكهنوتية". ويرى أنه من الحاسم "ما إذا كان" وكيف يمكن أن العيش في البتولة الكهنوتية بطريقة تجعلها "علامة إيجابية" وأيضا "لا تضر" القساوسة في حياتهم.

وتعتبر الخدعة الفردية، وخدعة التناقض ونثر الرماد على العيون الأساليب المستخدمة في السياسة لخداع المواطنين.

#newsMrbjxmreze