Clicks15
ar.news

أساقفة غانا يدعمون "الحملة الصليبية" ضد "المثلية الجنسية البغيضة"

حث أساقفة غانا الحكومة على عدم الاستسلام أمام جهود فرض أجندة المثليين.

وأكد بيان بتاريخ 19 فبراير/شباط وقعه رئيس الأساقفة فيليب ناميه أنه حتى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان حكمت بأن الزواج الزائف بين المثليين لا يعتبر حقًا من حقوق الإنسان.

وأشاد ناميه بالمحامي موسى فوه-أموانينج ، السكرتير التنفيذي للائتلاف الوطني من أجل الحقوق الجنسية الإنسانية السليمة وقيم الأسرة، لمحاربته محاولات الاتحاد الأوروبي إملاء أجندتهم الجنسية المثلية.

و"يدين" الأساقفة "كل من يدعم" ممارسة الشذوذ الجنسي "في غانا ، ويشيدون بموقف فوه-أموانينج وائتلافه الذي يناصر" الحملة الصليبية ضد المثلية الجنسية "لسنوات.

وجاء في البيان أن الكنيسة تعارض هذه "الممارسة البغيضة" وأن الكتاب المقدس يعتبر المثلية الجنسية "تحريفًا ورجسًا وثنيًا".

الصورة: Philip Nameeh, #newsDxgiyjiqzl