Clicks20
ar.news

الآن أصبح أمرا رسميًا: حتى فرنسيس لا يعتبر نفسه بابا حقيقيًا

كتب الكتاب السنوي البابوي لعام 2020 رسميًا أن فرنسيس ليس "البابا" كما كان أسلافه من البابوات السابقين.

وما يزال الكتاب السنوي للعام الماضي يقدم خورخي ماريو بيرغوغليو على النحو التالي:

نائب يسوع المسيح
خليفة أمير الرسل
الحبر الأعظم للكنيسة الكونية
أسقف إيطاليا
رئيس أساقفة ورئيس مقاطعة روما
راعي دولة الفاتيكان
خادم عباد الرب

والآن، يبقى لقب بيرغوغليو الأول والوحيد هو "خورخي ماريو بيرغوغليو ". ويتبع هذا الاسم سيرته الذاتية التي تحتل ثلثي الصفحة.

ولم يتم ذكر الألقاب الحقيقية للبابا الحقيقي إلا في نص صغير بعد السيرة الذاتية تحت عنوان "الألقاب التاريخية" ("Titoli storici").

وبهذا يؤكد الفاتيكان أن البابا كخليفة للقديس بطرس أصبح ظاهرة من الماضي، بينما يحتفل برغوغليو، بصفته "بابا"، بنفسه.

وسبق وتلاعب بنديكت السادس عشر بألقاب الحبر الروماني عندما تخلص في مارس/آذار 2006، بدون سبب وجيه، من لقب "بطريرك الغرب".

#newsZxhxfgpryu