Clicks9
ar.news

لا يستطيع الرب أن يسمح لنفسه أن يُحتقر دون عقاب

فإذا لم تكن آلام الجحيم أبدية الآن ، فإن المذنب العنيد سيتمادى في تمرده، لأنه لا يوجد عقاب مناسب سيقمع كبريائه.

ويمكن أن نقول أن تمرده سيكون له الكلمة الأخيرة، وسيكون انتصارا للظلم.

من "L'Éternelle vie et la profondeur de l'âme". حيث أشرف غاريغو على أطروحة الدكتوراه لكارول فويتيلا.

#newsVxryphdrqr