Clicks21
ar.news

رئيس الأساقفة لبيلوسي: "أرضنا غارقة في دماء الأبرياء"

صرحت نانسي بيلوسي ، رئيسة مجلس النواب المؤيدة للإجهاض، أن ناخبي ترامب المؤيدين للحياة يسببوا لها "حزنًا كبيرًا بصفتها كاثوليكية" متهمة المؤيدين للحياة ببيع "الديمقراطية بأكملها [= الأوليغارشية] بثمن بخس لهذه القضية الواحدة".

ورد رئيس أساقفة سان فرانسيسكو سالفاتور كورديليون قائلاً: "نانسي بيلوسي لا تتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية". وبدلاً من ذلك، "تتحدث في تناقض مباشر مع أحد حقوق الإنسان الأساسية التي دافع عنها التعاليم الكاثوليكية باستمرار."

كما أوضح كورديليون أن "المسيحيين قد فهموا دائمًا" أن عبارة "يجب ألا تقتل" تنطبق أيضًا على الأطفال الذين لم يولدوا بعد، و "لا يوجد كاثوليكي يتمتع بضمير سليم يمكنه أن يفضل الإجهاض".

ووصف "الحق في الاختيار" بغطاء من الدخان لإدامة "هذا الشر الدنيء" و "أحد أبشع الشرور التي يمكن تخيلها".

وأضاف : "أرضنا ملطخة بدماء الأبرياء ، ويجب أن يتوقف هذا".

الصورة: Nancy Pelosi, © wikicommons, CC BY-SA, #newsMgolgrkvjb