Clicks3.3K
ar.news

الكنيسة الألمانية: نقش يظهر المسيح في شذوذ على إحدى جوانب الصليب

تعرض كنيسة فورسبورغ سان ميشيل بألمانيا، والتي تنتمي إلى مدرسة الأبرشية، نقشا بارزا يظهر يسوع في موقف الزنا المثلي (صورة).

يمثل النقش البارز المحطة السابعة للصليب "يسوع يسقط للمرة الثانية". وقام بنحته هينريش جيرهارد بوكر سنة 1991.

وتصدرت الكنيسة نفسها عناوين الصحف بعد أن ألقى الأسقف إروين كروتلر كلمة في 7 نوفمبر/تشرين الأول في هذه الكنيسة، مدعيا أن "من يقف ضد مجمع الأمازون الأسقفي يعتبر تلقائيًا ضد البابا"، وبالتالي "لا يقف على الأرض الكاثوليكية".

وعارض كرووتلر لعقود من الزمن الباباوات الذين خدمهم أسقفًا.

الصورة: © wuerzburgwiki, CC BY-SA, #newsLedgcxgwoj