Clicks25
ar.news

حاشية فرانسيس تريد تخليص رجال الدين المثليين المتحرشين- الكاردينال مولر

كشف الكاردينال جيرهارد مولر أن بعضا من حاشية البابا[المعنى: فرانسيس نفسه] اعتادوا أن يتهموه "لصرامته الشديدة ونقص الرحمة" خلال فترة توليه منصب محافظ مجمع عقيدة الإيمان حين أصدر أحكاما على قساوسة مذنبين كانوا متهمين بالتحرشات المثلية الجنسية.

وقال مولر خلال كتابته إلى موقع LifeSiteNews.com (18 سبتمبر/أيلول)، إن عشرين في المائة من الحالات انتهت بالتسريح من المسؤوليات الدينية. أما البقية فتلقوا عقوبات أخرى. لكن هذا كان "أكثر من اللازم" بالنسبة لأوفياء فرانسيس.

وأشار مولر إلى أن الانتهاكات المثلية متجذرة في انحطاط الأخلاق وانتهاك وصايا الرب [التي أصبحت متفشية بعد مجمع الفاتيكان الثاني].

الصورة: Gerhard Ludwig Müller, #newsUynjdqupcp